Une enquête du parquet égyptien le révèle: Les Moubarak s’étaient approprié Charm El-Cheikh » terres d'islam | Bloguez.com

 Une enquête du parquet égyptien le révèle: Les Moubarak s’étaient approprié Charm El-Cheikh

24/4/2011

Charm El CheikhUne enquête du parquet égyptien le révèle : Les Moubarak s’étaient approprié Charm El-Cheikh .

 

Cliquer pour lire l’article : http://liberte-algerie.com/edit.php?id=154887&titre=Les%20Moubarak%20s%E2%80%99%C3%A9taient%20appropri%C3%A9%20Charm%20El-Cheikh&

Category : EGYPTE | Write a comment | Print

Comments

Un homme, le 17-09-2011 à 14:34:22 :

الخيانة العظمى

 

من عبد الله : ح . محسن ، حي : الخرجة الجنوبية ، بمدينة : قصر البخاري ولاية المدية _ الجزائر

إلى كل الشعوب العربية و الإسلامية

أيتها الشعوب العربية :
... أيها المواطنون ، أيتها المواطنات : فيما يجري من أحداث في البلدان العربية سببه الخونة أصحاب المذهب الرافضي و إن هؤلاء الخونة هم عملاء الموساد ، قد جندتهم و مولتهم الصهيونية العالمية على يد أمريكا و حلفائها من أجل تمرير مشروع الشرق الأوسط الجديد إلى الكبير.
أيتها الشعوب العربية :
أيها الواطنون ، أيتها المواطنات : رغم أن الخيانة في المفهوم اللغوي تعني الغدر وعدم الإخلاص وجحود الولاء إلا أن مفهومها كمصطلح قد شابه الغموض تبعاً لتطور مفهوم الدولة ، وتطور النظم السياسية .
أيتها الشعوب العربية : إن الخيانة العظمى تعني عدم الولاء للدولة والعمل ضد مصالحها وقد توجه للمعارضين للحاكم أو لأعماله ، وتقوم أركانها عند الاتصال بدولة أجنبية بهدف المس من الاستقرار في البلاد وهي جريمة يحاكم عليها، وتكون العقوبة شديدة قد تصل حتى الإعدام ، وأأكد لكم في القانون الأمريكي تتم الإدانة بالخيانة العظمى إذا إنضم شخص إلى عدو الولايات المتحدة الأمريكية وثبوت ذلك من خلال الاعتراف في محكمة علنية أو شهادة شاهدين من نفس الفعل العلني .
أيتها الشعوب العربية :
أيها المواطنون أيتها المواطنات : توجد جماعات الترويج و الضغط في البلدان العربية و الإسلامية تعمل جاهدة لصالح أمريكا و حلفائها .
أيتها الشعوب العربية :
أيها المواطنون ، أيتها المواطنات : لن ترضى عنكم اليهود و لا النصارى حتى تتبعون ملتهم .
أقول قولي هذا و أستغفر الله لي و للمؤمنين و المؤمنات و السلام عليكم

أخوكم : محسن من مدينة : قصر البخاري ولاية المدية _ الجزائر العاصمة .

| Contact author |